أخبار تقنيةالتقنية

شبكات ال 5G و تأثيرها على عالم الألعاب و الاقتصاد و التكنولوجيا

تحدث هاني صوان المسؤول عن تطوير الأعمال في شركة HYPER X ضمن منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا  عن تطور الألعاب ضمن المنطقة وتأثرها بشبكات الجيل الخامس 5G. حيث أن شخصيات الألعاب الأن أصبحت مشهورة بشكل واسع أكثر من السياسيين,رجال الأعمال و الرياضيين . كما أن صناعة ألعاب الفيديو أعطت أرباحاً لصانعيها بلغت 18 مليار دولار سنوياً.

ومنذ بدأ 30% من سكان دول مجلس التعاون الخليجي بلعب هذه الألعاب, ازداد معدل النمو الاقتصادي لشركات الألعاب ضمن منطقة MENA (منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا) .

ومع تزايد عدد الشباب ضمن MENA (نصف سكان دول مجلس التعاون الخليجي هم تحت سن ال 25) ازداد عدد اللاعبون ضمن منطقة الشرق الأوسط وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي, حيث تراوح عمر اللاعبين في هذه الدول بين 18-24 سنة يقضون فيها الكثير من وقتهم على الألعاب بمعدل 8 ساعات يومياً.

تطور الشبكات

كان ظهور كل جيل من شبكات الهاتف المحمول 2G,3G,4G مرتبط بعديد من المشاكل والاضطرابات التقنية من خلال المكالمات الصوتية , إرسال الرسائل وعرض الفيديوهات متناهية الدقة .وتطور الألعاب مرتبط تقريبا بتطور هذه الشبكات  ان كانت من الألعاب ثلاثية الأبعاد أو الألعاب المتعددة اللاعبين .

فما هو التغيير أو الفرق الذي أحدثته شبكات 5G ؟

سوف يكون انتشار الألعاب عند وجود شبكات ال5G هو الانتشار الأكبر في تاريخ ألعاب الفيديو من الناحيتين التقنية والاقتصادية , حيث قامت شبكات ال5G بمضاعفة السرعات وتخفيض زمن استجابة الأجهزة بحوالي 1-2 ميلي ثانية , وسمحت للكثيرين بالبقاء على اتصال بالاضافة لتغطية أفضل.

الواقع و الواقع الافتراضي

تخفيض زمن الاستجابة هو أيضاً ضروري بالنسبة لتطبيقات الواقع الافتراضي والواقع المعزز.

انتشار نظارات VR (الواقع الافتراضي) المدموجة بالواقع المعزز وشبكات الجيل الخامس بأسعار مقبولة سوف يمنح مستخدمي الجوال تجربة واقعية رائعة ومميزة.هنا

التفاعل اللمسي

إن تصميم أجهزة وأنظمة التفاعل باللمس حيث يهتز الجهاز عند حدوث لمس او تفاعل شيء ما ضمن اللعبة ليست شيئاً جديداً . حيث أن شبكات الجيل الخامس سوف تحسن بشكل واضح من أداء وجودة هذه الحساسات .

بوجود هذه الحساسات مع الواقع الافتراضي سوف تصبح الامكانيات هائلة!!

التطور الاقتصادي في ظل شبكات الجيل الخامس 5G

صناعة ألعاب الفيديو حققت نمواً وتغيراً كبيرا في العشرين سنة الأخيرة و خصوصا بعد تطور شبكات الجوال.

بفضل شبكات الجيل الخامس وتطورات السوق أضافت مئات المليارات من الدولارات للشركات.

وحسب الاحصائيات حوالي 50 مليون اتصال عبر شبكات الجيل الخامس سوف يتم في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا بحلول عام 2025.

عالمياً 1.4 مليار خط من شبكات الجيل الخامس سيكون متوافراً بحلول عام 2025.

الشركات المشغلة لشبكات المحمول سوف ترصد مبلغ 160 مليار دولار سنوياً لتطوير شبكاتها إلى الجيل الخامس .

تقنية يعتقد أنها ستضيف 2.2 مليون دولار للاقتصاد العالمي خلال العشر سنوات القادمة.

كُن المتلقي والناقد وشاركنا كل ما يجول في خاطرك ، هدفنا الإجابة عن أسئلتك بكل موضوعية ، لطرح سؤالك على المختصين مجاناً أدخل هنا

هجرة ، سفر ، أمن المعلومات ، ابتزاز ، استشارات طبية ، استشارات دينية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى