الحمايةامن المعلومات

4 نصائح لإنشاء كلمة المرور بقوة وتأمين حساباتك من الاختراق والتسلل

استخدام كلمة المرور القوية تزيد تأمين خصوصيتك

نظراً لعدد الحسابات عبر الإنترنت التي يملكها الشخص العادي في يومنا هذا، فإن إنشاء كلمة مرور قوية وفريدة أصبح أمراً ضرورياً، لكنه يحتاج بعض الجهد.

لهذا السبب، يلجأ الكثير من الناس لاستخدام كلمات المرور البسيطة نفسها مراراً وتكراراً. مما يجعل منهم ضحية سهلة لمجرمي الانترنت.

يقول “ريان كالمبر”، نائب الرئيس التنفيذي لاستراتيجية الأمن الالكتروني في شركة Proofpoint: “هناك حجة يجب إثباتها تفيد بأن تلك المشكلة هي أكبر مشكلة منفردة في الأمن الإلكتروني، ويجب حلها”. يعرف الكثير من الأشخاص هذه المعلومة إلا أنهم لا يتبعون النصيحة.

.

تم مؤخراً الاستطلاع حول 3250 شخصاً في الولايات المتحدة وأستراليا وسنغافورة وألمانيا والبرازيل والمملكة المتحدة حول عادات كلمة المرور الخاصة بهم. قال 91% ممن شملهم الاستطلاع أنهم يعرفون أن استخدام نفس كلمة المرور نفسها لحسابات متعددة يمثل خطراً أمنياً. بينما قال 66% أنهم يفعلون ذلك غالباً أو دائماً.

فيما يلي بعض النصائح لمساعدتك في إنشاء كلمات مرور قوية يصعب اختراقها، للحفاظ على أمان حساباتك عبر الانترنت:

1. اجعل كلمة المرور طويلة ومعقدة

قد يكون تذكر كلمة المرور القصيرة أمراً سهلاً، إلا أنها لا توفر الأمان اللازم. حيث يلجأ المتسللون إلى تجربة الخيارات الواضحة والبسيطة أولاً. فمن الناحية المثالية، يجب أن تتكون كلمة المرور من سلسلة طويلة من الأحرف. ويفضل ربطها معاً باستخدام عبارة سهلة التذكر ولا يعرفها أحد غيرك.

يقول “كالمبر” أنه كلما زاد عدد الأحرف، زادت صعوبة كسر كلمة المرور. ويضيف أنه على الرغم من أن العديد من الحسابات عبر الانترنت لا تزال تتطلب منك استخدام حرف أو حرفين أو رقمين أو علامات ترقيم كبيرة، فهذا ليس ضرورياً حقاً في حال كانت كلمة المرور الخاصة بك طويلة بما يكفي. لا تقم بإدراج اسمك أو تاريخ ميلادك أو معلوماتك الشخصية الأخرى ضمن كلمة المرور. حيث يتفقد المتسللون بشكل روتيني الحسابات على Facebook و Twitter بحثاً عن معلومات كهذه.

ينطبق هذا الأمر على الأجهزة المنزلية الذكية كأجهزة التوجيه وكاميرات الويب وأجهزة التلفزيون والألعاب وحتى بعض الثلاجات المتطورة. يأتي الكثير من هذه الأجهزة مع كلمات مرور افتراضية، يجب تغييرها عند بدء الاستخدام.

2. لا تستخدم كلمة المرور نفسها عدة مرات

قاوم إغراء إعادة استخدام كلمات المرور نفسها على الحسابات المتعددة. يمكن أن تقع بذلك ضحيةً لهجوم إلكتروني. حيث تتم أرشفة المليارات من كلمات المرور المسروقة في قواعد البيانات عبر الانترنت، حيث يتم شراؤها وبيعها من قبل مجرمي الانترنت الذين يقدمونها إلى شبكات الروبوت على أمل اختراق الحسابات.

لذلك، إذا تم تمرير بيانات اعتماد تسجيل الدخول لمدونتك المفضلة، فقد تهدد حسابك المصرفي عبر الانترنت عند استخدام نفس البريد الإلكتروني وكلمة المرور لكليهما. فإن خفت من إرسال كلمات المرور المعقدة إلى الذاكرة، ففكر في استخدام “مدير كلمات المرور”. فإن خدمة كهذه تنشئ كلمات مرور عالية الجودة وتسترجعها وتوفرها لكل حساب من حساباتك، باستخدام تشفير قوي.

سيتأكد أيضاً من أن موقع الويب الذي تعتقد أنه ينتمي إلى البنك الذي تتعامل معه بالفعل قبل تسليم بيانات الاعتماد الخاصة بك. كل ما عليك فعله هو تذكر كلمة المرور الوحيدة التي قمت بإنشائها للخدمة.

3. استخدم المصادقة الثنائية بشكل دائم، لكلمات مرور قوية

إن استخدام المصادقة الثنائية التي تتطلب منك إدخال رمز متعدد الأرقام تم إرساله إلى هاتفك الذكي لتسجيل الدخول إلى حساب أصبح أمراً ضرورياً. يطلق على هذه المصادقة أيضاً اسم “المصادقة متعددة العوامل”. تصعّب هذه المصادقة على المتسللين الوصول إلى حسابك، حتى لو استطاعوا الحصول على كلمة المرور.

إنه أمرٌ ضروري في الأعمال التجارية، وتقدمها خدمات مثل Facebook و Google والمواقع المصرفية عبر الانترنت. في الواقع، ستحميك هذه المصادقة الثنائية من أنياب المتسللين وستدفعهم للبحث عن هدف ٍ آخر.

يقول الخبراء أن أفضل إصدار من المصادقة الثنائية يعتمد غالباً على احتياجات المستخدم. فبغض النظر عن الخيار الذي تختاره، فإن وضعك أفضل بكثير مما لو كنت تعتمد على كلمات المرور وحدها.

4. لا تشارك كلمة المرور مع أحد

إن كنت تنوي نشر تفاصيل شخصية عنك أو عن عائلتك، تأكد من إقفال حساباتك وقم بتغيير إعدادات الخصوصية لتقييد مشاركات مع “الأصدقاء”. وضع في اعتبارك أنك حتى لو كنت تعتقد أن حسابك مغلق، فلن يكون أي شيء تتم مشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي خاصاً حقاً. لذا فكر قبل أن تتداول خصوصيتك لتلعب لعبة على Facebook أو تشارك في اختبار يبدو آمن.

اقرأ أيضاً: استعادة حساب Facebook بعد اختراقه، اطلع على الطريقة الأكثر أماناً

 

كُن المتلقي والناقد وشاركنا كل ما يجول في خاطرك ، هدفنا الإجابة عن أسئلتك بكل موضوعية ، لطرح سؤالك على المختصين مجاناً أدخل هنا

هجرة ، سفر ، أمن المعلومات ، ابتزاز ، استشارات طبية ، استشارات دينية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى