أخبار تقنية

تطبيق Hotline لغرف الصوت والفيديو: آخر ما يقوم Facebook باختباره

تطبيق جديد لغرف الصوت والفيديو من Hotline

أطلق اليوم فريق NPE المختص بالبحث والتطوير الداخلي على Facebook تطبيق “Hotline”، ووضعه قيد الاختبار التجريبي العام.

يمكن وصف التطبيق المستند إلى الويب بأنه مزيج من Instagram Live و Clubhouse، حيث يتيح لمنشئي المحتوى التحدث إلى الجمهور الذي يمكنه بدوره طرح الأسئلة من خلال النص أو الصوت. مع ذلك، وعلى عكس Clubhouse، يمكن لمنشئي المحتوى اختيار تشغيل كاميراتهم، بدلاً من أن يكون التواصل صوتياً فقط.

كان المستثمر العقاري “نيك هوبر” أول من جرب المنتج علناً ببث مباشر اليوم بدأ في الساعة 10 صباحاً بتوقيت المحيط الهادئ.

وحسب ما أعلن Facebook، فإن “هوبر” يمثل نوع منشئ المحتوى الذي يريد العمل معه، فهو شخص يساعد غيره على توسيع مهاراتهم المهنية ومواردهم المالية. حيث يتحدث “هوبر” عن الاستثمار في العقارات الصناعية كمصدرٍ ثانٍ للدخل.

يقود “إيريك هازارد” التطبيق الجديد في Facebook بعد أن استحوذ على تطبيقه “tbh”، وهو تطبيق أسئلة وأجوبة يركز على الإيجابية. وصل هذا التطبيق إلى 2.5 مليون مستخدم نشط يومياً في تسعة أسابيع. مع Hotline، يعمل “هازارد” مرة أخرى على تطوير منتج مختص بالأسئلة والأجوبة. لكن هذه المرة، يأخذ التطبيق الجديد الإلهام من شبكة اجتماعية صاعدة، وهي Clubhouse.

في الواقع، ستبدو واجهة تطبيق “Hotline” عند عرضها على الهاتف المحمول مألوفة لأي شخص سبق واستخدم Clubhouse أو Twitter أو أي من الشبكات الاجتماعية الأخرى (الصوتية فقط). في الجزء العلوي على الهاتف المحمول (أو على الجانب الأيسر من سطح المكتب)، يوجد قسم المتحدث حيث يتم عرض “مضيف الحدث” في رمز ملف تعريف مستدير أو بث مباشر للفيديو. كما يوجد في الأدنى (أو على جانب سطح المكتب) المستمعين للحدث.


عملية تسلل إلى 533 مليون مستخدم Facebook.. وتسريب بياناتهم الشخصية !


ما الاختلافات بين تطبيق Hotline وتطبيق Clubhouse؟

في الواقع، هناك أيضاً بعض الاختلافات بين تطبيق Hotline والتطبيقات الحالية، مثل Clubhouse. فبالنسبة للمبتدئين، يشجع تطبيق Hotline اليوم المستخدمين على تسجيل الدخول باستخدام Twitter، ثم التحقق من هويتهم عبر الرسائل القصيرة. بالنسبة لقسم المستمعين، فهو مقسم بين أولئك الذين يشاهدون الحدث فقط وأولئك الذين يطرحون الأسئلة. وفي الجزء العلوي من هذا القسم، يتم تزويدك بقوائم الأسئلة التي طرحها المستخدمون، والتي يمكن للآخرين التصويت عليها إيجابياً أو سلبياً. بعد ذلك، يمكن لمنشئ المحتوى البحث في هذا القسم لمعرفة الأسئلة التي يجب الإجابة عليها بعد ذلك. كما يمكنه دعوة المستمعين إلى منطقة المسرح” لإجراء محادثة معهم.

في الوقت الحالي، يمكن للمستخدمين كتابة أسئلتهم ثم الانضمام إلى “المضيف” على خشبة المسرح عندما يحين دورهم. حالياً، يتم تمثيل الضيوف من خلال أيقونة ملفهم الشخصي ولا يتم تسجيل صوتهم إلا على خشبة المسرح. وعند طرح الأسئلة، يستطيع المستخدمون التفاعل باستخدام “الرموز التعبيرية” المختلفة.

يتمتع المضيفون بالتحكم الكامل بالتجربة، فيمكنهم إزالة الأسئلة غير الملائمة من قائمة الانتظار أو إزالة الأشخاص من جلستهم الخاصة. بالنسبة للاختبارات الأولية، سيقوم موظفو Facebook بإدارة الأحداث وإزالة أي شخص ينتهك معايير مجتمع Facebook أو شروط الخدمة أو سياسة البيانات أو شروط فريق NPE.

اختلاف فارق أيضًا بين التطبيقين! 

هناك اختلاف آخر بين تطبيقي Hotline وClubhouse وهو أن جلسات Hotline يتم تسجيلها في الواقع. فاليوم، يفضل Clubhouse الدردشات غير الرسمية حيث يفهم الأشخاص أنه لا يوجد تسجيل للحدث، إلا إذا أشار المضيف لذلك في عنوان الغرفة. حيث يعتقد Clubhouse أن ذلك يسمح للمشاركين بالتحدث بحرية أكبر وبخوف أقل. بالمقابل، يقوم Hotline بعمليات تسجيل تلقائية، حيث يتلقى المضيف تسجيلين، أحدهما بتنسيق mp3 والآخر بتنسيق mp4. يمكن لمنشئي المحتوى بعد ذلك تحميل هذه التسجيلات على شبكات أخرى، مثل YouTube أو Facebook. يمكنهم أيضاً تحويلها إلى محتوى قصير لتطبيقات مثل TikTok أو تحويل التسجيل الصوتي إلى بودكاست، أو أي شيء آخر.

عند إطلاق التطبيق، يمكن لأي شخص الانضمام له مجاناً، ولا يوجد حالياً حد معين لحجم الجمهور. وعلى الرغم من أوجه تشابهه مع Clubhouse، يتميز Hotline بطابع مختلف بسبب استخدامه للفيديو والأسئلة النصية والتصويت. يجعل ذلك الأمر أشبه بحدث احترافي يقوده أحد الخبراء ويدعو الجمهور لطرح الأسئلة.

اقرأ أيضاً: أخيراً؛ Facebook يتيح لك التحكم بخصوصيتك بشكل كامل.. اطلع على ميزاته الجديدة

 

كُن المتلقي والناقد وشاركنا كل ما يجول في خاطرك ، هدفنا الإجابة عن أسئلتك بكل موضوعية ، لطرح سؤالك على المختصين مجاناً أدخل هنا

هجرة ، سفر ، أمن المعلومات ، ابتزاز ، استشارات طبية ، استشارات دينية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى